Sunday, January 20, 2013

في ذكرى ميلاده صلّى اللّه عليه وسلّم | ٢٠١٣


يحتفل العالم العربي والاسلامي بـ موعد المولد النبوي الشريف يوم الخميس 24 يناير 2013 الموافق لتاريخ 12 من شهر ربيع الاول لعام 1434 هجري 

ونحن في ساحة ٢٤٧، اخترنا ان نشير في هذه المناسبة الى مكانة المرأة في نظر الرسول (صلّى اللّه عليه وسلّم) وبالتالي في منظور الاسلام. كان لدى البعض من فريقنا تحفظات حول اختيارنا للاحاديث (التي يختلف المسلمون فيما بينهم على صحتها) عوضاً عن الآيات القرآنية التي يجتمع المسلمون على ثبوتها 

وهذا ما واجهناه في بحثنا عن الاحاديث المناسبة، لتناقضها بين مصدر وآخر. لكن المصادر اجتمعت على حسن معاملته للنساء وتوصية الناس بهنّ . وهذا هو  محور تركيزنا في هذه المناسبة

ولهذا اخترنا الاحاديث التالية

“إِنَّ النِّسَاءَ شَقَائِقُ الرِّجَالِ”
رواه الترمذي (113) وأحمد (25663) وصححه الألباني في “صحيح الترمذي” (98)
والشقائِقُ‏:‏ جَمْعُ شَقيقَة، وهي كُلُّ ما يُشَقُّ باثنين، والمعنى أنَّ النِساءَ مِثلُ الرِّجالِ وشُقَّتْ مِنهُم، فَلَهُنَّ مِثلُ ما عَليهِنَّ مِن الحُقوق‏ ‏


ان النساء شقائق الرجال

“كَانَ بَشَرًا مِنَ الْبَشَر، يُفَلِّي ثَوْبَهُ، وَيَحْلِبُ شَاتَهُ، وَيَخدِمُ نَفْسَهُ”
ردّاً على سؤال لِعَائِشَةَ: “مَا كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَعْمَلُ فِي بَيْتِهِ؟” نقلاً عن أَبُو صَالِحٍ، حَدَّثَه مُعَاوِيَةُ بْنُ صَالِحٍ، عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ، عَنْ عَمْرَةَ

كان بشرا من البشر، يفلي ثوبه، ويحلب شاته، ويخدم نفسه

“وَاسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ خَيْراً”
رواه البخاري (3331) ومسلم (1468)

واستوصوا بالنساء خيرا

“خَيْرُكُم خَيْرُكُم لِأَهْلِهِ، وَأَنا خَيْرُكُم لِأَهْلي، ما أَكْرَمَ النِّساء إِلَّا كَريم، وَلا أَهانَهُنَّ إِلَّا لَئيم”
عن علي بن أبي طالب المحدث: السيوطي المصدر: الجامع الصغير (4102)


خيركم خيركم لاهله، وانا خيركم لاهلي، ما اكرم النساء الا كريم، ولا اهانهن الا لئيم

التصميم في اللغة العربية علاء قبلان
التصميم في اللغة الانكليزية ليلى صميلي ويمكن مشاهدتها هنا
تدوين بواسطة علاء قبلان
تنقيح: عزّه حجّار

No comments:

Post a Comment

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

247square on Google+